القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

هااام لكل متعلم : الحواجز المعرفية وكيفية تجاوزها



الحواجز المعرفية وكيفية تجاوزها: 
يتعرض المتعلمون خلال عملية التعلم إلى عدة حواجز معرفية تعيق تواصلهم وتمنعهم عن بلوغ المعرفة حتى مع وجود افضل الوسائل والطرق البيداغوجية الحديثة وهي كما يلي: 
1_ ووهم المتعلم على عدم قدرته على التعلم كوجود ضعف في الرياضيات أو بالفيزياء او الأنجليزية زيمكن إقناع المتعلمين بأنهم قادرون على ذلك من خلال تحفيزيهم وتشجيعهم أو تكليفهم بإعداد حوار مع زملائهم باللغة الأنجليزية مثلا.

 2_ إهمال المعلم الحصة التي سبقته وهذا من شأنه أن يجعل المتعلم يهتم بحصة دون أخرى ،لكن إهتمام المعلم بالحصة التي سبقته يقيم لذلك جسرا للتواصل . 


3_المعاملات :

تعتبر المعاملات حاجزا إذ يهتم المتعلمون بالمواد ذات المعاملات العالية ويهمل تلك التي معاملها واحد. لكن علينا أن نفهم المتعلم أن العلم تكاملي بين كل المواد. 

4_عدم وجد تنسيقبين المواد إذا أن التنسيق يمكن المتعلم من فهم درس العائلة بالعربية والفرنسية والأنجليزية مثلا.


5_ضعف الخط:

الكثيرون من المتعلمين لايمكنهم الخط الرديئ من تقييد المعرفةولذلك يجب علينا الاهتمام بالخط على السبورة وتنظيم المعلومات . 

6_ تنظيم السبورة: 

المعلموات المدونة على السبورة تحدث تشوشا في ذهن المتعلم لذلك التنظيم واجب لابد منه غذ السبورة مقسمة إلى ثلاث اجزاء نخصص الجزء الأيسر للكراجعة والوسك للتلخيص والأيمن لكتابة المعارف أو المصطلحات أو التعريفات.

7_ضعف السمع :

قال تعالى إن السمع والبصر ...في جميع الأيات يسبق السمع البصر ولذلك علينا أن نرتب التلاميذ وفق درجة سمعهم وطول قامتهم ومستواهم العلمي والجنس وغير ذلكلنه مهم .

8_ضيق الوقت :
الوقت عامل مهم جدا حيث تقسيمه على عناصر الدرس يهم وترك مهلة للمتعلم أكثر أهمية. 

9_إستعمال الزمن غير المناسب للمواد يعيق العملية التعلمية ،فالتلاميذ الذين يذهبون للرياضة من الثامنة للعاشرة ويأتي منهكا ماذا يبقى له من الطاقة لينتبه لمعلم حصة العربية مثلا.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات