القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل وهام



المعنيون بالقائمة الوطنية مطالبون بالتنقل إلى المديرية المستقبلة
 استلام التعيين في المنصب للأساتذة الاحتياطيين اليوم 

الجزائر - مصطفى بسطامي

 ينتظر أن تنطلق اليوم الخميس عملية استلام التعيين في المنصب بالنسبة للأساتذة الاحتياطيين الذين أدرجوا في القائمة الوطنية، واختاروا مناصبهم عبر الأرضية الالكترونية التي استحدثتها وزارة التربية بداية من الأربعاء 21 سبتمبر، حيث أنهم مطالبون بالالتحاق بمديرية التربية المستقبلة. 

وتأتي هذه المرحلة الأخيرة بالنسبة للأساتذة الاحتياطيين ، من حيث الاجراءات الادارية المنتظر اجراؤها قبل الالتحاق بالمنصب المحول اليه، وهذا بعدما قامت الوزارة الوصية بتمديد عملية تسجيل الأساتذة الاحتياطيين في القائمة الوطنية عبر الموقع الالكتروني، واختيار رغباتهم بخصوص الولايات والمؤسسات التي يرغبون في الالتحاق بها، حيث انتهت العملية الاثنين الماضي في الساعة 23 و59 دقيقة. 

وسيتم استلام التعيين لجميع المترشحين المستدعين اليوم على الساعة العاشرة صباحا، وبالنسبة لحجز وضعية استلام التعيينات على الأرضية وإرسالها إلى البريد الالكتروني ، إضافة إلى حجز وضعية الالتحاق على الأرضية وإرسالها إلى البريد الالكتروني أيضا سيكون اليوم أيضا قبل الساعة الرابعة مساء، في حين يُطالَب الأساتذة المقبولين بالالتحاق بمؤسسة العمل وإمضاء محضر التنصيب يوم الخميس، حيث لم تُغير الوِزارة الوصية هذا التاريخ، وذلك لكي تتفادى تعطيل التحاق الأساتذة بالمؤسسات التربوية. 

كانت الوزارة الوصية قد طالبت من خلال التعليمة التي وجهتها إلى مدراءها الـ50 عبر الوطن قبل يومين بضرورة الاستمرار في المعالجة الدورية بالنظام المعلوماتي ابتداء من يوم الأحد المقبل، كما أمرت الوزارة بضرروة إعلام الأساتذة المعنيين " على جناح السرعة باستغلال كل الوسائل المتاحة". 

ويُذكر أن المناصب التي فتحتها الوِزارة الوصية على المستوى الوطنية جاءت بعد أن استنفذت كل المناصب على المستوى المحلي، حيث عمدت إلى اللجوء للقائمة الوطنية لاختيار استاطة اجتازوا مسابقة التوظيف في افريل الماضي، لكي يلتحق بقطاع التربية الناجحون فقط، في حين ينتظر أن تفتح مسابقة للتوظيف في المناصب التي تستغل عبر القائمة الاحتياطية على غرار اساتذة الفيزياء والرياضيات في بعض السنوات الدراسية، على أن يبقى مدراء التربية يلجأون الى القوائم المحلية الى غاية استنفاذها كليا، خاصة وأن تنظيم مسابقة سنويا يستنزف ميزانية ضخمة من الوزارة الوصية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

<