القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل وهام

إعفاء الأساتذة من التنقل للحراسة بعيدا عن مقر بلدياتهم أيام "الباك" و"البيام"


طمأنت مختلف مديريات التربية عبر الوطن الأساتذة وعمال التربية الذين سيشاركون في تأطير الامتحانات الرسمية من بكالوريا وبيام بعدم تحويلهم إلى مناطق بعيدة عن مقرات سكناهم، مؤكدة في ذات السياق على توفير النقل وكل الضروريات في حالة ما يتم نقلهم إلى بلديات مجاورة، وهذا في اجراء استثنائي بالنظر إلى تزامن هذه الامتحانات مع الشهر الفضيل.

واستجابت العديد من مديريات التربية لنداء الأساتذة وعمال التربية الذين رفعوا شكاوى حول انشغال تحويلهم إلى بلديات بعيدة عن مقرات سكناهم، خلال الشهر الفضيل، من أجل حراسة البكالوريا وشهادة التعليم المتوسط خاصة في المناطق الحارة على رأسها الهضاب العليا والجنوب الكبير، والذي دفع الآلاف من الأساتذة إلى الدخول في إضراب لتحقيق انشغالاتهم كما هو الشأن بالنسبة لولاية غرداية.

وبعد اضراب عام ووفق ما نقله الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين "الانباف"، قررت مديرية التربية لولاية غرداية النظر في انشغال عمال القطاع، إعفاء أساتذة بلديات بعض ولايات الجنوب سيما المتعلقة بولاية غرداية ومنها بلدية المنصورة وحاسي الفحل من التنقل إلى المنيعة لبعد المسافة التي تقدر بـ 200 كلم وتوجيههم إلى بلديات مجاورة، وتعهدت بتوفير ظروف أفضل لتنقل الأساتذة الحراس من بلدية إلى أخرى.

كما نظرت مديرية التربية في مختلف انشغالات "الأنباف" الأخرى، حيث كشفت أنه قامت، بداية من الأسبوع الماضي، بتسديد مخلفات متنوعة لعمال قطاع التربية ومنهم الأساتذة والمتعاقدون، وتعهدت بتسديد البقية خلال الأسبوع المقبل.
المصدر
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

<